وزيرة الخارجية الإسبانية تلغراف 660x330 - إسبانيا: العلاقات مع المغرب لن تتأثر بإستقبال زعيم البوليساريو

إسبانيا: العلاقات مع المغرب لن تتأثر بإستقبال زعيم البوليساريو

في محاولة لتفادي سوء الفهم بين الرباط ومدريد، قالت وزيرة الخارجية الإسبانية، أرانشا غونزاليس لايا، أن علاقات بلادها مع المغرب لن تتأثر باستقبال زعيم جبهة “البوليساريو” الانفصالي، إبراهيم غالي، لتلقي العلاج بأحد مستشفياتها عقب إعلان الجبهة إصابته بفيروس كورونا.

وأوضحت وزيرة خارجية إسبانيا، بعد ندوة صحافية مع نظيرها الفلسطيني، أمس الجمعة، أن استقبال غالي للعلاج بإسبانيا كان لـ”دواعٍ إنسانية صرفة قصد العلاج”، مشيرة إلى أن ذلك “لن يربك العلاقات الممتازة التي تجمع إسبانيا والمغرب”.

واعتبرت مسؤولة الدبلوماسية الإسبانية أن المغرب “شريك مميّز لإسبانيا في المجال الاقتصادي والسياسي وفي ميادين الهجرة ومكافحة التغير المناخي”، حسب قولها، رافضة الإدلاء بتفاصيل أخرى حول طريقة دخول غالي إلى إسبانيا.

يأتي ذلك بعدما أعلنت جبهة “البوليساريو”، أول أمس الخميس، أن زعيمها إبراهيم غالي أصيب بفيروس كورونا ويتلقى العلاج ويتماثل للشفاء، دون أن تكشف عن مكان علاجه، مشيرة في بلاغ لها أن حالته الصحية “لا تدعو للقلق”.

وكانت مجلة “جون أفريك” قد قالت إن زعيم الجبهة جرى نقله في حالة صحية حرجة على وجه السرعة، يوم الأربعاء المنصرم، إلى مستشفى في “لوغرونيو” بالقرب من مدينة سرقسطة، فيما كشفت صحيفة “elnoticiario” الإسبانية، أن غالي نقل إلى إسبانيت تم باسم مستعار.

وأوردت الصحيفة الإسبانية، أن غالي أدخل المستشفى بجواز سفر دبلوماسي جزائري يحمل اسم “محمد بن بطوش”، مبرزة أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون جعل عددا من الأطباء الجزائريين تحت تصرف غالي.

وكانت ألمانيا التي سبق للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أن تلقى العلاج بأحد مستشفياتها، قد رفضت استقبال إبراهيم غالي، في ظل الأزمة الدبلوماسية بين برلين والرباط والتي كان من بين أسبابها موقف ألمانيا من نزاع الصحراء.

وفي نفس الصدد، أوردت منابر إعلامية إسبانية، أن المحكمة الوطنية الإسبانية فتحت، أمس الجمعة، تحقيقا بشأن تواجد زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية إبراهيم غالي فوق التراب الإسباني بجواز سفر دبلوماسي جزائري مزور.

شاهد أيضاً

roimohammedviportrait11 1 310x165 - تعيينات ملكية.. امزازي واليا على سوس وسيطايل سفيرة في فرنسا

تعيينات ملكية.. امزازي واليا على سوس وسيطايل سفيرة في فرنسا

عين الملك محمد السادس، اليوم الخميس، في المجلس الوزاري، الذي ترأسه بالرباط، مسؤولين جددا في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *