شكيب 660x330 - الحكومة تنهي العمل ب"التكليفات" في قطاع التعليم

الحكومة تنهي العمل ب”التكليفات” في قطاع التعليم

 

قررت حكومة عزيز أخنوش إنهاء العمل بما يعرف بـ”التكليفات” في قطاع التعليم.

وصادق المجلس الحكومي الأخير على منع تكليف أطر هيئة التدريس من مزاولة مهام التدريس أو مهام أخرى خارج سلكهم الأصلي في المرسوم رقم 2.22.69 بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.02.854 بتاريخ 8 ذي الحجة 1423 (10 فبراير 2003) بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية.

وجاء القرار بعد مصادقة الحكومة على تعيين أساتذة التعليم الابتدائي والإعدادي المكلفين بالتدريس خارج سلكهم الأصلي في إطار أستاذ التعليم الثانوي التأهيلي، بعد الخضوع لتكوين خاص بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين واجتياز امتحانها النهائي بنجاح.

وبحسب المرسوم فسيتم تعيين الناجحين في هذا الامتحان، في الدرجة المطابقة لدرجتهم الأصلية من إطار أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي، مع احتفاظهم بالوضعية نفسها في الرتبة والأقدمية فيها، واستفادتهم من أقدمية اعتبارية مدتها سنتان بدون مفعول مادي، إذ ستحتسب من أجل الترقي في الدرجة.

ولسنوات مضت، كانت المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية تلجأ لسد خصاصها من الموارد البشرية في بعض التخصصات إلى أساتذة التعليم الابتدائي الحاصلين على الإجازة في التخصصات المعنية.

وتصدر بعض المديريات مذكرات تنظيمية عند نهاية الموسم الدراسي لتلقي طلبات الأساتذة الراغبين في التكليف بالثانوي التأهيلي حتى تتمكن من إصدار هذه التكليفات في الوقت المناسب.

ويرى متتبعون أن من شأن هذا القرار أن يربك السير العادي للدراسة بالعديد من المؤسسات التعليمية، خصوصا في بعض المديريات التي تعرف خصاصا مهولا في الموارد البشرية.

شاهد أيضاً

عزيز أخنوش 780x470 1 310x165 - أخنوش: 60 في المائة من الأسر غير المسجلة في الضمان الاجتماعي ستستفيد من دعم مالي شهري

أخنوش: 60 في المائة من الأسر غير المسجلة في الضمان الاجتماعي ستستفيد من دعم مالي شهري

أكد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، أمس الاثنين، أن برنامج الدعم الاجتماعي المباشر سيمكن 60 في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *