بنك المغرب تلغراف 640x330 - بنك المغرب يعطي الضوء الأخضر لعمليات التحويل البنكي الفوري

بنك المغرب يعطي الضوء الأخضر لعمليات التحويل البنكي الفوري

سيبدأ تطبيق التحويل البنكي الفوري في المغرب اعتبارًا من الأول من يونيو، الموافق ليوم غد الخميس، بعد الانتهاء من الترتيبات التقنية الضرورية لهذه التحولات الكبيرة في النظام المصرفي الوطني.

ووفقًا لرسالة وجهها عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، إلى رئيس التجمع المهني لبنوك المغرب، سيتم تقديم هذه الخدمة مجانًا لمدة ثلاثة أشهر.

وسيمكن التحويل البنكي الفوري (Virement bancaire instantané) من تحقيق تغيير جذري في النظام المصرفي، مع تأثير إيجابي على العملاء والشركات.

وأوضحت الرسالة أن بنك المغرب ومجموعة نظام المقاصة الإلكترونية بين البنوك المغربية اتفقا على إطلاق هذه الخدمة في الأول من يونيو، كجزء من جهود تحديث الأداء الوطني وتنويع وسائل الأداء الإلكترونية.

ويتمثل التحويل البنكي في نقل الأموال من حساب مصرفي إلى آخر وفقًا لطلب يقدمه صاحب الحساب الأول إلى بنكه، ويستغرق يومًا أو يومين في حالة وجود حسابين في بنوك مختلفة.

وأشارت الرسالة إلى أن “تطوير هذا النظام الجديد للأداء سيعتمد بشكل كبير على التكلفة المتحملة من قبل المستخدمين، وعليه يجب أن نفكر في تسعيرها على المدى الطويل، وأن تكون مجانية لفترة انتقالية تمتد لمدة ثلاثة أشهر”.

وستصبح عملية التحويل بين حسابين في مؤسسة مصرفية مختلفة أمرا سهلاً، مما سيقلل من المهل ويعود بالنفع على عملاء البنوك، سواء كانوا أفرادًا أو شركات.

واستدعت هذه الخدمة تحديثًا في نظام المقاصة الإلكترونية بين البنوك، وهو ما استدعى من البنوك مواكبة هذا التحدي على المستوى التقني وإدارة المخاطر المرتبطة بغسيل الأموال وتمويل الإرهاب. كما يتطلب ذلك رصدًا فوريًا لعمليات التحويل البنكي.

ووفقًا للبيانات الرسمية من بنك المغرب، يحتل التحويل البنكي المرتبة الأولى بين وسائل الأداء في المغرب، تليها الأداء عبر البطاقة البنكية، ثم الاقتطاعات في المرتبة الثالثة، في حين تنحسر استخدام الشيك في المرتبة الرابعة.

شاهد أيضاً

raw 1632767165 310x165 - مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

واصلت مبيعات الهواتف الذكية انخفاضها على مستوى العالم في الربع الثالث من السنة، وفق ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *