الحكومة تخرج عن صمتها في غلاء أسعار المحروقات - شركات المحروقات تكوي المغاربة بزيادات جديدة في عز الصيف

شركات المحروقات تكوي المغاربة بزيادات جديدة في عز الصيف

مع انشغال المغاربة بأجواء العطلة الصيفية، أقرت شركات توزيع المحروقات زيادات جديدة في أسعار الغازوال والبنزين.

وسجل سعر اللتر الواحد لمادة الغازوال زيادة تراوحت بين 70 سنتيما ودرهم واحد. وهذا يعني أن متوسط سعر اللتر الواحد من الغازوال سيتجاوز سعره 13.20 درهما بعد الزيادة بحسب المناطق.

بالمقابل، تجاوز سعر اللتر الواحد من مادة البنزين 15 د
درهما بزيادة تقدر بـ52 سنتيما.

واعتبر الحسين اليماني، رئيس الجبهة الوطنية لإنقاذ سامير، الأسعار الحالية للمحروقات “أن هذه الزيادات المطبقة تعتبر نتيجة بديهية لسياسة الخوصصة لتكرير وتوزيع البترول وحذف الدعم عن المحروقات وتحرير أسعارها”.

” وأكد اليماني أن أسعار اليوم هي نتيجة لارتفاع ثمن النفط الخام وارتفاع استثنائي لهوامش التكرير، فضلا عن استغلال الموزعين الفرصة في المغرب للرفع من أرباحهم بفعل البنية الاحتكارية والتحكمية في السوق المغربية.
بالإضافة إلى “الزيادة على الضريبة المطبقة على المحروقات والتي تتجاوز 3.5 دراهم في الغازوال وأكثر من 5 دراهم في البنزين”.

كما يعود ارتفاع أسعار النفط الخام ومقطرات التكرير، وفق ما جاء على لسان اليماني، لتخلف الطلب عن العرض، سواء بالخفض الطوعي لإنتاج النفط الخام أو لعجز معامل التكرير عن مواجهة الطلب المتزايد عليه.

شاهد أيضاً

raw 1632767165 310x165 - مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

واصلت مبيعات الهواتف الذكية انخفاضها على مستوى العالم في الربع الثالث من السنة، وفق ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *