1366010492 594x330 - صاروخ مهجور يضرب القمر في مارس والعلماء قلقون
LONDON, ENGLAND - JANUARY 21: A plane passes in front of the setting moon on January 21, 2022 in London, England. (Photo by Dan Kitwood/Getty Images)

صاروخ مهجور يضرب القمر في مارس والعلماء قلقون

يتوقع الباحثون سقوط طابق من صاروخ مهجور على سطح القمر بداية الشهر القادم محدثا حفرة اصطدام جديدة، لكن التأثيرات المحتملة لهذا السقوط تتجاوز -بحسب العلماء- مجرد إحداث حفرة جديدة على التابع الأرضي. فما هذه التأثيرات التي تثير قلق العلماء؟

يعود هذا الطابق لصاروخ “سبيس إكس فالكون 9” (SpaceX Falcon 9)، الذي أطلق عام 2015 إلى الفضاء حاملا مسبار مرصد المناخ في الفضاء السحيق “دسكفر” (DSCOVR) التابع لناسا. وقد نجح في وضعه في مداره على بعد 1.5 مليون كيلومتر من الأرض، في مواجهة الشمس، وفقا لبيان نشر على موقع وكالة الفضاء الأوروبية.

لكن الطابق الأعلى من الصاروخ لم يكتسب -بعد أداء مهمته- السرعة الكافية للهروب إلى مدار مستقل حول الشمس، قبل دخول الطبقات العليا للغلاف الجوي للأرض، حيث يحترق بالكامل كما جرت العادة في جل مهمات الإطلاق السابقة في الغلاف الجوي للأرض، مما يقلل من كمية النفايات في الفضاء القريب من الأرض.

وبحسب نفس المصدر، فقد اتخذ الطابق الجانح -الذي يبلغ طوله 15 مترا ووزنه حوالي 3 أطنان- مدارا فوضويا واسعا حول الأرض، لذلك عجز العلماء عن التنبؤ بحركته بدقة نظرا لتأثره بجاذبية القمر والشمس والأرض في نفس الوقت.

مع ذلك، يتوقع العلماء -بناء على حسابات دقيقة- أن يسقط طابق الصاروخ في الجانب الآخر من القمر قرب خط الاستواء يوم 4 مارس القادم بسرعة حوالي 2.6 كيلومتر في الثانية، مما سيحدث فوهة بقطر 19 مترا.

وقد أثار خبر هذا الاصطدام المنتظر غضبا واسعا في وسائل التواصل الاجتماعي، لما اعتبر عدم مسؤولية من جانب الإنسان ستشوّه شكل القمر، لكن العلماء يرون أن هناك جوانب أخرى تثير القلق غير تلك المتعلقة بتشويه القمر.

وبحسب أستاذ علوم الأرض الكوكبية في الجامعة المفتوحة البريطانية ديفيد روثري، في مقال نشره على موقع “ذا كونفرسيشن” (The Conversation)، فإن سقوط صاروخ قديم على سطح القمر هو أقل ضررا من الناحية البيئة من احتراقه في الغلاف الجوي للأرض وما يسببه من انتشار للأكاسيد المعدنية.

كما أن حفر الاصطدام تتراكم بشكل طبيعي على سطح القمر نتيجة افتقاره لغلاف جوي. وقد قدّر العلماء وجود على ما يقرب من نصف مليار حفرة على القمر يبلغ قطرها 10 أمتار أو أكثر.

إضافة إلى ذلك، فإن الاصطدام المنتظر لن يكون الأول نوعه، فقد تحطمت هناك -على سبيل المثال- الطوابق العليا للصواريخ المستخدمة في مهمات هبوط أبولو، وتحطمت في أجوائه العديد من المركبات كان آخرها المركبة الهندية “فيكرام” (Vikram) عام 2019.

شاهد أيضاً

thumbs b c 6edc23451a36c27688bf931f57dbbcfb 310x165 - عدد شهداء غزة يتجاوز 7000 وأنباء عن استعمال ذخيرة تذيب الأجساد

عدد شهداء غزة يتجاوز 7000 وأنباء عن استعمال ذخيرة تذيب الأجساد

في اليوم الـ 20 من حربها الشاملة على غزة، ارتكبت إسرائيل مجازر جديدة في خان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *