كورونا المغرب تلغراف - ظهور السلالة الهندية يعزز فرضية استمرار تشديد الإجراءات الاحترازية بعد رمضان

ظهور السلالة الهندية يعزز فرضية استمرار تشديد الإجراءات الاحترازية بعد رمضان

رفع بلاغ وزارة الصحة الذي صدر اليوم وأعلن اكتشاف حالتين من السلالة الهندية لفيروس كورونا احتمالات استمرار العمل بالقيود والإجراءات الاحترازية بعد شهر رمضان. وعزز اكتشاف الحالتين المصابتين بالسلالة المتحورة سريعة الانتشار بمدينة الدار البيضاء فرضية عودة استمرار حظر التجوال بعد شهر رمضان ابتداء من الساعة التاسعة ليلا، ومواصلة نظام إغلاق المحلات التجارية والمطاعم والمقاهي ابتداء من الثامنة مع استمرار العمل بنظام الرخص الخاصة بالتنقل بين المدن.

ويسود مع اقتراب عيد الفطر نوع من القلق والتوجس لدى عموم المواطنين من استمرار العمل بقيود الحظر وتشديد الإجراءات بعد أكثر من عام من بدايتها في شهر مارس 2020. ويزيد هذا القلق في أوساط العديد من الفئات الاجتماعية المتضررة بسبب الحظر في شهر رمضان وخصوصا تلك الفئات العاملة في ميدان المطاعم والمقاهي. وبالمقابل تتعامل وزارة الصحة واللجنة الوطنية لتدبير الأزمة الصحية بكثير من اليقظة والحذر بسبب الأنباء الواردة من الهند والتي أظهرت حجم الكارثة بعد تعرض البلاد لموجة مدمرة من الفيروس أدت إلى انهيار المنظومة الصحية. 

وتزداد مخاوف السلطات الصحية في المغرب بسبب الخطورة التي تميز الفيروس الهندي المتحور، حيث يعد أسرع انتشارا وأكثر فتكا كما تظهر ذلك نسب الوفيات العالية التي تسجل بصفة يومية في الهند. 

وبينما نجح المغرب في تسطيح المنحنى منذ أسابيع وانخفضت أعداد الإصابات والوفيات إلى مستويات دنيا، يلقي هذا الواقع عل عاتق السلطات الصحية مسؤولية جسيمة في الحفاظ على المكتسبات التي تم تحقيقها في محاصرة وباء كوفيد 19 ورفع الضغط عن المنظومة الصحية بالموازاة مع التقدم الحاصل في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد. 

 

شاهد أيضاً

عزيز أخنوش 780x470 1 310x165 - أخنوش: 60 في المائة من الأسر غير المسجلة في الضمان الاجتماعي ستستفيد من دعم مالي شهري

أخنوش: 60 في المائة من الأسر غير المسجلة في الضمان الاجتماعي ستستفيد من دعم مالي شهري

أكد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، أمس الاثنين، أن برنامج الدعم الاجتماعي المباشر سيمكن 60 في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *