المغرب تلغراف 640x330 - لهذه الأسباب تحرك بنك المغرب لشراء سندات الخزينة في السوق الثانوية

لهذه الأسباب تحرك بنك المغرب لشراء سندات الخزينة في السوق الثانوية

استبق بنك المغرب احتمال تفاقم زيادة تكلفة اقتراضه من السوق المحلية، باللجوء إلى آلية لم يسبق أن استخدمها، في مسعى منه لتهدئة سوق أدوات الدين وإتاحة سيولة وفيرة بها بعد أن رفع سعر الفائدة مرتين العام الماضي لمواجهة التضخم المستعر.

الآلية الجديدة تم تفعيلها خلال الأسبوع الماضي، وتمثلت في شراء البنك المركزي لسندات خزينة في السوق الثانوية من البنوك بقيمة 15 مليار درهم (1.4 مليار دولار) وذلك لأول مرة في تاريخه. وصل متوسط أجل استحقاق السندات التي اشتراها 6 أشهر ونصف ومعدل عائد يصل إلى 3.34%.

وقام يوم الإثنين بعملية مماثلة واشترى سندات بقيمة 1.3 مليار درهم من البنوك بأجل استحقاق يناهز 3 أشهر ومعدل عائد يصل إلى 3.16%.

وعلى الرغم من أن قانونه الأساسي يسمح بذلك، إلا أن بنك المغرب لم يلجأ قط لأداة السياسة النقدية هذه، وهو ما يؤشر على قرار استباقي لتفادي التأثير الكبير لقرارات رفع سعر الفائدة على السوق، وفق ما ذكره خبراء لـ”الشرق”.

وقام بنك المغرب العام الماضي برفع سعر الفائدة الرئيسي بـ100 نقطة إلى 2.5%، وهي المرة الأولى الذي لجأ فيها إلى زيادة الفائدة منذ 2008، كما لم يغيرها منذ يونيو 2020 عندما خفّضها بمقدار 50 نقطة إلى 1.5% لدعم اقتصاد البلاد الذي تضرّر من أزمة كورونا.

بحسب “المركزي”، يُتوقع أن يصل التضخم إلى 6.6% خلال العام الماضي، ارتفاعاً من 1.4% في 2021، مدفوعاً بتسارع وتيرة ارتفاع أسعار الوقود والمواد الغذائية التي ساهمت في وصول معدل التضخم في نوفمبر الماضي إلى مستوى غير مسبوق عند 8.3%.

عمر باكو، الخبير الاقتصادي المتخصص في سياسة الصرف، قال إن العملية التي قام بها بنك المغرب سينتج عنها ضخ سيولة جديدة في السوق النقدية، وأرجع هذه الخطوة غير المسبوقة إلى “ملاحظة المركزي للجوء البنوك لرفع عائد أدوات تمويل الخزينة بسبب التخوف من زيادة جديدة لسعر الفائدة مستقبلاً”.

بحسب نشرات نتائج إصدار سندات الخزينة لوزارة الاقتصاد والمالية، ارتفع العائد على سندات الخزينة في الأسبوع الأول من العام الجاري مقارنة بنهاية 2022، حيث تراوحت الزيادة ما بين 21 نقطة إلى 161 نقطة أساس حسب أجل الاستحقاق.

السندات التي اشتراها بنك المغرب من البنوك في السوق الثانوية لأجل 6 أشهر، تراجع سعرها وارتفع عائدها من 3.07% في نهاية ديسمبر 2022 إلى 3.35% يوم 6 يناير الجاري، أي بزيادة 28 نقطة أساس، فيما قام بنك المغرب بشرائها عند عائد 3.34%.

شاهد أيضاً

يضرب الأسواق تلغراف 310x165 - صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع الأسعار بالمغرب خلال 2023

صندوق النقد الدولي يتوقع تراجع الأسعار بالمغرب خلال 2023

قال صندوق النقد الدولي، إن معدل التضخم بالمغرب، سيتراجع تدريجيا إلى حوالي 4 في المائة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *