البطالة المغرب تلغراف 660x330 - معدل البطالة بالمغرب يتراجع إلى 11.8 في المائة

معدل البطالة بالمغرب يتراجع إلى 11.8 في المائة

عرفت وضعية سوق الشغل، خلال سنة 2022، تحسنا نسبيا بالوسط الحضري، بينما لازالت تعاني من آثار الجفاف بالوسط القروي. وهكذا، بإحداث 150.000 منصب شغل بالوسط الحضري وفقدان 174.000 منصب بالوسط القروي، فقد الاقتصاد الوطني، في المجموع، ما بين سنتي 2021 و2022، 24.000 منصب، بعد فقدان432.000 منصب في ظل ظروف جائحة كوفيد سنة 2020 وإحداث 230.000 منصبل خلال سنة 2021.

وحسب مذكرة صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، فقد ساهم قطاع الخدمات في أحداث 164.000 منصب شغل وقطاع “الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية” 28.000 منصب، بينما فقد قطاع “الفلاحة والغابة والصيد” 215.000 منصب وقطاع “البناء والأشغال
العمومية”، 1.000 منصب.

وفي هذا السياق، تراجع عدد العاطلين على المستوى الوطني بـ 66.000 شخص ليبلغ 1.442.000 عاطل، وذلك نتيجة انخفاض عددهم بـ 70.000 بالوسط
الحضري وزيادته بـ 4.000 بالوسط القروي.

وهكذا، انتقل معدل البطالة من12,3% إلى 11,8% على المستوى الوطني، من 16,9% إلى 15,8% بالوسط الحضري ومن 5% إلى 5,2% بالوسط القروي. ويبقى هذا المعدل مرتفعا لدى الشباب البالغين مابين 15 و24 سنة (32,7%) والأشخاص الحاصلين على شهادة (18,6%) والنساء 17,2%)).

كما واصل معدل النشاط تراجعه ليبلغ 44,3% (0,8- نقطة). وكان هذا التراجع مهما بالوسط القروي (-1,8 نقطة)، منتقلا من50,9% إلى49,1% ، مقارنة بالوسط الحضري (-0,4 نقطة)، منتقلا من 42,3% إلى 41,9%.

وانتقل حجم الشغل الناقص خلال نفس الفترة من1.003.000 شخص إلى 972.000 على المستوى الوطني، من 550.000 إلى 520.000 بالوسط الحضري ومن 453.000 إلى 452.000 بالوسط القروي.

وبذلك تراجع معدل الشغل الناقص من 9,3% إلى 9%على المستوى الوطني، ومن8,8% إلى8,1% بالوسط الحضري ومن10% إلى 10,4% بالوسط القروي.

شاهد أيضاً

raw 1632767165 310x165 - مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

واصلت مبيعات الهواتف الذكية انخفاضها على مستوى العالم في الربع الثالث من السنة، وفق ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *