2CC3DA9C 0254 4CA2 8206 D2851FFE3155 600x300 c 660x330 - هذا هو الرد المصري على اتهامات مولاي حفيظ العلمي

هذا هو الرد المصري على اتهامات مولاي حفيظ العلمي

في فصل جديد من فصول الأزمة التجارية بين المغرب ومصر، عبرت وزيرة التجارة والصناعة المصرية، نفين جامع عن استيائها من القيود المفروضة على وصول العمال والبضائع المصرية إلى المغرب، وحملت الرباط المسؤولية عن ذلك.

ودعت الوزيرة إلى ضرورة تدشين آلية عمل ميسرة بين البلدين، ترتكز على إجراءات واضحة وضوابط زمنية محددة، لتسهيل نفاذ الصادرات المصرية للأسواق المغربية والصادرات المغربية للسوق المصري.

وأكدت نفين جامع، أنه تم الاتفاق مع نظيرها المغربي على تشكيل مجموعة عمل من وزارتي التجارة في البلدين، لحصر المعوقات والتحديات التي تعترض حركة التبادل التجاري والتعاون الاستثماري بين البلدين، وإيجاد حلول جذرية لها في أسرع وقت ممكن.

وفي الاتجاه نفسه، ذهب رئيس الغرف التجارية في مصر، أحمد فكري، قائلا: “إذا كان يوجد خلاف بين مصر والمغرب في العلاقات التجارية، يجب أن يحل عن طريق الحوار والتواصل” .

وأضاف المسؤول المصري، في تصريحات لموقع قناة “الحرة”، أن مصر ستفرج خلال الأيام القادمة عن أي بضائع مغربية محجوزة في الموانئ، مشيرا إلى أن بلده يستورد نحو 80 مليار دولار سنويا.

وكان وزير الصناعة المغربي مولاي حفيظ العلمي اتهم السلطات المصرية بعرقلة دخول الصادرات المغربية، بالإضافة إلى اتهامات بتزييف واردات المغرب من هناك بوضع علامة “صنع في مصر” على منتجات في الحقيقة صينية.

وفجر الوزير مستورَ ما سمَّاه “الانسداد” الذي يطبع المبادلات التجارية بين المغرب ومصر، متهماً القاهرة بعرقلتها الصادرات المغربيَّة وتزييف واردات المغرب من هناك بوضع علامة “صنع في مصر” على منتجات في الحقيقة صينيَّة.

كان ذلك بعد قمة رقمية جمعته بنظيرته المصرية نيفين جامع للتباحث في سبل تطوير التجارة والاستثمار بين البلدين.

شاهد أيضاً

raw 1632767165 310x165 - مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

مبيعات الهواتف الذكية في العالم تواصل انخفاضها

واصلت مبيعات الهواتف الذكية انخفاضها على مستوى العالم في الربع الثالث من السنة، وفق ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *